إهداء (؟)
عرض النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: معلومات عن المسيح الدجال بالتفصيل .

  1. #1

    معلومات عن المسيح الدجال بالتفصيل .

    من هو المسيح الدجال


    المسيح: بفتح الميم وكسر السين المهملة المخففة وبالحاء المهملة وعليه جميع الروايات .
    قال الحافظ ابن حجر في فتح الباري: (( ومن قرأه بالخاء المعجمه فقد صحف )) .
    وقال أيضاً: (( وبالغ القاضي ابن العربي فقال: ضل قوم فرووه ( المسيخ ) بالخاء المعجمه وشدد بعضهم السين ليفرقوا بينه وبين المسيح عيسى ابن مريم - عليه السلام - بزعمهم، وقد فرق النبي - صلى الله عليه وسلم - بينهما بقوله في الدجال ( مسيح الضلالة ) فدل على أن عيسى - عليه السلام - ( مسيح الهدى ) فأراد هؤلاء تعظيم عيسى - عليه السلام - فحرفوا الحديث ( أي قرأو كلمة المسيح بالخاء المعجمة أو بتشديد السين ) .
    وكلمة المسيح تُطلق على الدجال وتُطلق على عيسى ابن مريم - عليه السلام - أيضاً .
    فإذا أريد بها الدجال قيدت به فيقال ( المسيح الدجال ) فإذا أطلقت فقيل ( المسيح ) فهو عيسى ابن مريم - عليه السلام - لتفرقه .
    وسمي الدجال مسيحاً إما لأنه ممسوح العين اليمنى وأنه طافئة لاشعاع فيها، وممسوح الحاجب الأيمن، أو لأنه يسيح في الأرض كلها .
    وكذلك عيسى بن مريم - عليه السلام - كان يسيح في الأرض أو لأنه كان يمسح ذوي العاهات بيده فيبرئهم الله بقدرته .
    أما لفظ الدجال: فأتت من كلمة ( الدجل ) وهو لغةً التغطية، وذلك لأنه يغطي الحق بباطله .
    والمسيح الدجال ليس هو أول دجال ولكنه آخر الدجاجلة، وقد قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: (( إن بين يدي الساعة ثلاثين دجالاً كذاباً )) [السلسلة الصحيحة للشيخ العلامة ناصر الدين الألباني رحمه الله تعالى] .


    --------------------------------------------------------------------


    وصف المسيح الدجال


    الدجال: رجل من بني آدم يهودي ممسوخ الخلقة شيطاني النشأة والنزعة، شيطاني الشكل والصورة تحيط به الشياطين، ويتبعه سبعون ألفاً من اليهود عليهم ثياب الطيالسة (( ثياب الطيالسة أي: الطرحة أو الغترة . أي: كالثوب المغربي في عصرنا )) .
    وعن أنس عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: (( يتبع الدجال من يهود أصبهان سبعون ألفا عليهم الطيالسة )) رواه مسلم .
    وأما عن شكله وصورته فقد بينها لنا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بياناً شافياً كافياً لايدع معه شكاً ولاتردد في التعرف عليه، ففيه علامات تظهر من بعيد وعلامات تظهر من قريب .
    فإذا نظرت إليه قادماً من بعيد رأيت رجلاً قصيراً، ضخم الجثة جداً، أسمر، أحمر، جعد الشعر كأنه مضروب بالماء والرمل كأن شعره أغصان شجرة .
    فإذا أقتربت منه رأيت شبهاً شيطانياً فشق وجهه الأيمن ممسوح لاعين فيه ولا حاجب، وعينه اليسرى متقدة خضراء كأنها كوكب دري، كأنها زجاجة خضراء ناتئة ( أي: بارزة ) جاحضة متدلية على وجنته كأنها عنبه طافية أو نخامة في جدار، فهو أذن أعور العينين، وأن عينه اليمنى ممسحة طافئة لاشعاع فيها واليسرى ناتئة طافية جاحظة متدلية على وجنته .
    قــــال - صـلــى الله عليه وسلم -: (( لأنا أعلم بما مع الدجال منه، معه نهران يجريان: أحدهما رأي العين ماء أبيض، والآخر رأي العين نار تأجج، فإما أدركن أحد فليأت النهر الذي يراه ناراً وليغمض، ثم لـيـطـأطـئ رأســـه فـيشرب منه، فإنه ماء بارد، وإن الدجال ممسوح العين عليه ظفرة غليظة، مكتوب بين عـيـنـيه: ( كافر ) وفي رواية ( ك ف ر ) )) رواه مسلم ح ( 2934 ) (( { غير كاتب } أي: أُمي غير دارس )) .


    --------------------------------------------------------------------


    مكان الدجال أين هو الآن


    المسيح الدجال حي الآن يرزق ولكنه محبوس إلى أجل مسمى في دير بجزيرة، أين هذا الدير ؟ ومن الذي حبس الدجال ؟ وهل الدجال أبن الصياد اليهودي ؟ .
    قيل الذي حبسه الملائكة وقيل بأنه سليمان - عليه السلام - وليس معنا دليل صحيح نعتمد عليه في ذلك، المهم أنه قد حُبِسَ بدير، قد أحكم وثاقه وشُدِدَت أغلاله إلى أن يأتي الوعد الموعود .
    أين مكان الدير المحبوس فيه والذي سوف يخرج منه
    في المشرق في إقليم خراسان من قرية يهودية في منطقة إسمها أصبهان ( أي على الحدود الروسية الإيرانية ) وكما في الأحاديث من إيران .. بلاد الشيعة وعَنْ أَبِي بَكْرٍ الصِّدِّيقِ - رَضِيَ الله عَنه - قَالَ: حَدَّثَنَا رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - قَالَ: { الدَّجَّالُ يَخْرُجُ مِنْ أَرْضٍ بِالْمَشْرِقِ يُقَالُ لَهَا خُرَاسَانُ يَتْبَعُهُ أَقْوَامٌ كَأَنَّ وُجُوهَهُمْ الْمَجَانُّ الْمُطْرَقَةُ } حديث صحيح رواه الترمذي .
    وخراسان: أقليم معروف موجود حالياً بشمال شرق إيران .
    وأَقْوَامٌ كَأَنَّ وُجُوهَهُمْ الْمَجَانُّ الْمُطْرَقَةُ: يعتقد العلماء بأنهم هم الترك والعلم عند الله .-


    -------------------------------------------------------------------


    علامة خروج الدجال



    عَنْ رَاشِدِ بْنِ سَعْدٍ قَالَ: لَمَّا فُتِحَتْ إِصْطَخْرُ نَادَى مُنَادٍ أَلا إِنَّ الدَّجَّالَ قَدْ خَرَجَ قَالَ: فَلَقِيَهُمْ الصَّعْبُ بْنُ ُجَثَّامَةَ قَالَ: فَقَالَ: لَوْلا مَا تَقُولُونَ لأَخْبَرْتُكُمْ أَنِّي سَمِعْت رَسُولَ اللَّهِ -
    صلى الله عليه وسلم - يَقولُ: { لا يَخْرُجُ الدَّجَّالُ حَتَّى يَذْهَلَ النَّاسُ عَنْ ذِكْرِهِ وَحَتَّى تَتْرُكَ الأَئِمَّةُ ذِكْرَهُ عَلَى الْمَنَابِرِ } رواه أحمد .
    وهذا إن دل: يدل على أن الضهوره سوف يكون بغته ولا يدري عنه أحد لقول رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: ( لا يَخْرُجُ الدَّجَّالُ حَتَّى يَذْهَلَ النَّاسُ عَنْ ذِكْرِهِ ) لدرجة أنه سوف (
    تَتْرُكَ الأَئِمَّةُ ذِكْرَهُ عَلَى الْمَنَابِرِ ) .
    وسأطرح هذه الأحداث التي سوف تسبق خروج الدجال وتكون هي علامة خروج هذا اللعين:
    أ- قلة العرب: (( عن أم شريك: أنها سمعت النبي - صلى الله عليه وسلم - يقول: لَيَفُرَنَ الناسُ مِن الدجال في الجبال . قالت أم شريك: يا
    رسول الله فأين العرب يومئذ؟ قال: هم قليل )) رواه أحمد ومسلم والترميذي .
    ب_ الفتوحات: عن جابر بن سمرة عن نافع بن عتيبة - رضي الله عنهما -، قال: قال الرسول - صلى الله عليه وسلم -: (( تغزون جزيرة العرب، فيفتحها الله عز وجل، ثم فارس، فيفتحها الله عز وجل، ثم تغزون الروم، فيفتحها الله، ثم تغزون الدجال فيفتحه الله )) رواه أحمد ومسلم وابن ماجة . ( تغزون الدجال فيفتحه الله / أي: تفتحون المكان الذي كان يقطن فيه الدجال قبل خروجه ) .
    1) تقع معركة ( هرمجدون ) ويكون على إثرها جفاف نهر الفرات وجفاف بحيرة الطبرية بالشام وكذلك نخل بيسان على الحدود الفلسطينية الأردنية، فإذا نشبت حرب ( هرمجدون ) العالمية فإنتظروا الدجال على إثرها قريباً .
    ج_ الملحمة الكبرى وفيها فتح القسطنطينية: وعَنْ مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم
    -: (( عُمْرَانُ بَيْتِ الْمَقْدِسِ خَرَابُ يَثْرِبَ وَخَرَابُ يَثْرِبَ خُرُوجُ الْمَلْحَمَةِ وَخُرُوجُ الْمَلْحَمَةِ فَتْحُ قُسْطَنْطِينِيَّةَ وَفَتْحُ الْقُسْطَنْطِينِيَّةِ
    خُرُوجُ الدَّجَّالِ ثُمَّ ضَرَبَ بِيَدِهِ عَلَى فَخِذِ الَّذِي حَدَّثَهُ أَوْ مَنْكِبِهِ ثُمَّ قَالَ إِنَّ هَذَا لَحَقٌّ كَمَا أَنَّكَ هَاهُنَا أَوْ كَمَا أَنَّكَ قَاعِدٌ يَعْنِي مُعَاذَ بْنَ جَبَلٍ )) حديث صحيح رواه أبوداود .
    د- إنحباس القطر والنبات: ستكون بين يدي الدجال ثلاث سنوات عجاف، يلقى الناس فيها شدة وكرباً، فلا مطر، ولا نبات، يفزع الناس فيها للتسبيح والتحميد
    والتهليل، حتى يجزئ عنهم بدل الطعام والشراب، فبينما هم كذلك، إذ تناهى لأسماعهم أن إلهاً ظهر ومعه جبال الخبز وأنهار الماء، فمن أعترف به رباً، أطعمه وسقاه، ومن كذبه، منعه الطعام والشراب، فالمعصوم عندها من عصمه الله، وتذكر لحظتها وصايا المصطفى - صلى الله عليه وسلم -: (( لن تروا ربكم حتى تموتوا، وأنتم ترون هذا الأفاك الدجال ولم تموتوا بعد )) .
    ويدخل الدجال جميع المناطق في الأرض ( كلها بدون إستثناء ) إلى مكة وطيبة أي المدينة المنورة بإذن الله فإنهما محرمتان
    عليه كلتاهما على كل باب من أبوابهما ملكان بيدهم سيوف صلتا يصده عنهما وفي بعض الروايات يقال بأنه سوف يكون هناك سبعة أبواب تحمي مكة وسبعة غيرها تحمي المدينة المنورة والعلم عند الله .


    -------------------------


    وكما إستوضحنا بلأحاديث الصحيحة وبالدليل القاطع بما لا يدع مجال لشك على أن الدجال سيخرج بعد فتح المسلمين للقسطنطينية
    (( هذا يعني أن خروج الدجال يكون بعد ظهور المهدي لأن المهدي هو من سيخوض بعض الحروب في الجزيرة العربية وفارس والروم والقسطنطينية، وبمجرد سماعك لفتح القسطنطينية إنتظر خروج الدجال ))
    (( هذا دليل على أن الدجال لن يخرج في عصرنا إلى إذا خرج المهدي أولاً ثم يخوض المسلمون كل هذه الحروب إلى أن تُفتَح القسطنطينية ومن ثم إنتظروا خروج الدجال ))



    مدة مكوثه

    وكما إستنتجه (( العلماء والعلم عند الله )) من الحديث التالي بأنه سوف تكون مدة مكوثه في الأرض

    (( سنة وشهرين و14 يوم )) يدل عليها من حديث طويل التالي (( ... قُلْنَا: يَا رَسُولَ اللّهِ وَمَا لَبْثُهُ فِي الأَرْضِ؟ قَالَ: أَرْبَعُونَ يَوْماً يَوْمٌ كَسَنَةٍ وَيَوْمٌ كَشَهْرٍ وَيَوْمٌ كَجُمُعَةٍ وَسَائِرُ أَيّامِهِ كَأَيّامِكُمْ قُلْنَا: يَا رَسُولَ اللّهِ فَذَلِكَ الْيَوْمُ الّذِي كَسَنَةٍ أَتَكْفِينَا فِيهِ صَلاَةُ يَوْمٍ؟ قَالَ: لاَ أَقْدُرُوا لَهُ قَدْرَهُ ...إلخ ))حديث صحيح رواه مسلم بشرح النووي .

    وأخبر رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أن أشد الناس على الدجال: بنو تميم وأثنى عليهم بذلك ففي الصحيحين عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: مازلت أحب بني تميم منذ ثلاث سمعتهن من رسول الله -
    صلى الله عليه وسلم - يقول: { هم أشد أمتي على الدجال ...إلخ الحديث } .

    --------------------------------------------------------------------

    سبب خروجه


    يخرج الدجال اللعين من غضبه يغضبها وقد جاء ذلك في أثر صحيح عن حفصة أم المؤمنين - رضي الله عنها - قالت:

    (( إنما يخرج الدجال من غضبه يغضبها وهي غضبة لم تكن لتفك قيوده وتلقه من حبسه وإلا فهو غضبان منذ أن قيد وحبس في هذا الدير فتلك الغضبة ماهي إلا علامة جعلها الله سبباً لخروجه )) .

    أما سبب خروجه فهو لغضبة يغضبها وعن أم المؤمنين حفصة - رضي الله عنها - قالت: قَالَ رسول الله - صلى الله عليه وسلم -
    : (( إِنَّ أَوَّلَ مَا يَبْعَثُهُ عَلَى النَّاسِ غَضَبٌ يَغْضَبُهُ )) رواه مسلم .

    وتكون بإذن الله هي ما يحققه المسلمون من إنتصارات تصل إلى روميه وفتح الفتيكان ويقينه بفشل كل مخططاته هو وأتباعه من اليهود بدأً بالماسونيه وإنتهاءً بالعولمه والعلمنه العالميه التي نعيشها فلا يعود لهُ إلى القوة وما معه من فتن في محاولة يائسه إن شاء الله لفتنة المسلمين وردهم عن دينهم والسيطرة على العالم ... إذاً الدجال يخرج عقب عدة معارك للمسلمين ينتصرون فيها وهي سبب غضبه عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ - رضي الله عنه - أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - قَالَ: (( لا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى يَنْزِلَ الرُّومُ بِالأَعْمَاقِ أَوْ بِدَابِقٍ ـ موضعان معروفان بالشام قرب حلب ودابق إسم نهر ـ فَيَخْرُجُ إِلَيْهِمْ جَيشٌ مِنْ الْمَدِينَةِ مِنْ خِيَارِ أَهْلِ الأَرْضِ يَوْمَئِذٍ فَإِذَا تَصَافُّوا قَالَتْ الرُّومُ خَلُّوا بَيْنَنَا وَبَيْنَ الَّذِينَ سَبَوْا مِنَّا نُقَاتِلْهُمْ فَيَقُولُ الْمُسْلِمُونَ لا وَاللَّهِ لا نُخَلِّي بَيْنَكُمْ وَبَيْنَ إِخْوَانِنَا فَيُقَاتِلُونَهُمْ فَيَنْهَزِمُ ثُلُثٌ لا يَتُوبُ اللَّهُ عَلَيْهِمْ أَبَدًا وَيُقْتَلُ ثُلُثُهُمْ أَفْضَلُ الشُّهَدَاءِ عِنْدَ اللَّهِ وَيَفْتَتِحُ الثُّلُثُ لا يُفْتَنُونَ أَبَدًا فَيَفْتَتِحُونَ قُسْطَنْطِينِيَّةَ فَبَيْنَمَا هُمْ يَقْتَسِمُونَ الْغَنَائِمَ قَدْ عَلَّقُوا سُيُوفَهُمْ بِالزَّيْتُونِ إِذْ صَاحَ فِيهِمْ الشَّيْطَانُ إِنَّ الْمَسِيحَ قَدْ خَلَفَكُمْ فِي أَهْلِيكُمْ فَيَخْرُجُونَ وَذَلِكَ بَاطِلٌ فَإِذَا جَاءوا الشَّأْمَ خَرَجَ فَبَيْنَمَا هُمْ يُعِدُّونَ لِلْقِتَالِ يُسَوُّونَ الصُّفُوفَ إِذْ أُقِيمَتْ الصَّلاةُ فَيَنْزِلُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ - عليه السلم - فَأَمَّهُمْ فَإِذَا رَآهُ عَدُوُّ اللَّهِ ذَابَ كَمَا يَذُوبُ الْمِلْحُ فِي الْمَاءِ فَلَوْ تَرَكَهُ لاذَابَ حَتَّى يَهْلِكَ وَلَكِنْ يَقْتُلُهُ اللَّهُ بِيَدِهِ فَيُرِيهِمْ دَمَهُ فِي حَرْبَتِهِ )) رواه مسلم .

    وعَنْ مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم -: (( عُمْرَانُ بَيْتِ الْمَقْدِسِ خَرَابُ يَثْرِبَ وَخَرَابُ يَثْرِبَ خُرُوجُ الْمَلْحَمَةِ وَخُرُوجُ الْمَلْحَمَةِ فَتْحُ قُسْطَنْطِينِيَّةَ وَفَتْحُ الْقُسْطَنْطِينِيَّةِ خُرُوجُ الدَّجَّالِ ثُمَّ ضَرَبَ بِيَدِهِ عَلَى فَخِذِ الَّذِي حَدَّثَهُ أَوْ مَنْكِبِهِ ثُمَّ قَالَ إِنَّ هَذَا لَحَقٌّ كَمَا أَنَّكَ هَاهُنَا أَوْ كَمَا أَنَّكَ قَاعِدٌ يَعْنِي مُعَاذَ بْنَ جَبَلٍ )) حديث صحيح رواه أبوداود .


    (( وكما تعرفون عن حالنا هذه الأيام، ليس كحالنا فيما سبق من الأحاديث الصحيحه، فالدجال اللعين يخرج لغضبة يغضبها وليس لفرح يرضاه لحالنا ))

    --------------------------------------------------------------------

    من هم أتباعه ؟


    أ- اليهود


    فأول أتباع الدجال هم اليهود يتبعه 70،000 من اليهود ثبت بذلك الخبر عن أنس بن مالك: أن الرسول الله - صلى

    الله عليه وسلم - قال: (( يتبع الدجال من يهود أصبهان سبعون ألفاً، عليهم الطيالسة ))

    رواه أحمد ومسلم .

    ب- الكفار والمنافقين

    عن أنس بن مالك - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: (( ليس من بلد إلا سيطؤه الدجال، إلا مكة والمدينة، وليس نُقب من أنقابها إلا عليها الملائكة حافين تحرسها، فينزل بالسبخة، فترجف المدينة بأهلها ثلاث رجفات، يخرج إليه منها كل كافر ومنافق )) رواه الشيخان والنسائي .


    ج_ جهلة الأعراب

    عن أبي أمامة، من حديث طويل فيه: (( ... وإن من الفتنه أن يقول اللأعرابي: أرأيت إن يبعث لك أباك وأمك، أتشهد أني ربك؟ فيقول: نعم. فيمثل له شيطانان في صورة أبيه وأمه، فيقولان: يابني! إتبعه، فإنه ربك )) رواه ابن ماجه وابن خزيمة والحاكم والضياء .

    (( وما إتفق عليه أكثر العلماء بلأحاديث الصحيحه، أن أكثر أتباع الدجال هم النساء، وأن الرجل ليرجع إلى حميمه وإلى أمه وإبنته وأخته وعمته فيوثقها ربطاً مخافة أن تخرج إليه ))

    د- من وجوههم كالمجان المطرقة، ولعلهم الترك:

    عَنْ أَبِي بَكْرٍ الصِّدِّيقِ قَالَ: حَدَّثَنَا رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - قَالَ: { الدَّجَّالُ يَخْرُجُ مِنْ أَرْضٍ بِالْمَشْرِقِ يُقَالُ لَهَا خُرَاسَانُ يَتْبَعُهُ أَقْوَامٌ كَأَنَّ وُجُوهَهُمْ الْمَجَانُّ الْمُطْرَقَةُ } حديث صحيح رواه الترمذي .
    --------------------------------------------------------------------

    هلاك الدجال وإنهزام أتباعه


    أ- في بلاد الشام حرسها الله

    عن أبي هريرة - رضي الله عنه -: أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم
    - قال: (( يأتي المسيح من قبل المشرق، وهمته المدينة، حتى ينزل دُبُر أُحد، ثم تصرف الملائكة وجهه قبل الشام، وهناك يهلك )) رواه أحمد ومسلم .

    ب- قاتله هو عيسى بن مريم - عليهما السلام


    عن مجمع بن جارية الأنصاري، قال: سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول: (( يقتل ابن مريم الدجال " بباب لد " ولن يسلط عليه أحد إلى عيسى بن مريم - عليه السلام - )) رواه الترمذي .


    بينما الدجال يسيح في الأرض يسير فيها سيراً حثيثاً يَضِلُ الناس بضلالته ويؤذيهم بشر فتنته قد فروا منه في الجبال وحصر به المهدي والمسلمون معه في دمشق الشام حصراً شديداً قد جهدهم الجدب والجهد والجوع، إذا بالفرج القريب يفتح أبوابه وإذا بنصر الله يدرك أحبابه وأولياءه ، إذا بعيسى ابن مريم - عليه السلام - يأذن له ربه في النزول من السماء التي رفعه الله إليها إلى لأرض مرةً ثانية فينزل على المهدي ومن معه من المسلمين عند المنارة البيضاء شرقي دمشق وقد أقيمت صلاة الصبح فيصلي المهدي بالمؤمنين وعيسى معهم فما أن يسلموا من الصلاة حتى يقول عيسى - عليه السلام -: (( أخرجوا بنا إلى عدو الله الدجال )) فيخرجون فما أن يراه اللعين الذي كان يدعي منذ دقائق أنه الملك الملهم والزعيم العبقري بل الرب الأعلى، ما أن يرى الدجال عيسى - عليه السلام - حتى يذوب كما يذوب الملح ويفر هارباً فيدركه عيسى - عليه السلام - عند باب لد في فلسطين، ولو تركه لذاب كما يذوب الملح ولكنه يقول له (( إن لي فيك ضربة )) فيطعنه فيقتله فيريهم الله دمه في حربته فيعلم أتباعه من اليهود حينئذ أنه ليس رباً وإلا لما قتله عيسى - عليه السلام - وهنا سوف يُهزم اليهود السبعون ألفاً الذين عليهم الطيالسة عليهم اللعنة فيفرون حينئذ ويختبئون من عيسى - عليه السلام - والمهدي والمسلمين ( فما يختبئون وراء شيء إلا أنطقه الله فدل عليهم ووشى بهم فيقتلهم الله جميعاً ) وتتطهر الأرض من هؤلاء الأرجاس الأنجاس وطالما عاثوا فيها فساداً، والحمدلله رب العالمين .

    --------------------------------------------



    وكما قرأنا من قليل: (( فما يختبئون وراء شيء إلا أنطقه الله فدل عليهم ووشى بهم فيقتلهم الله جميعاً ))

    هذا يدل على: (( أن الخبر الذي خرج في السنة الماضية والذي عُرِض على ( قناة الجزيرة ) للشابان الفلسطينيان اللذان كانا يركضان وراء الجندي الإسرائيلي يريدان أن يقتلوه و نطقت الشجرة التي قالت أن خلفي يهودي أقتلوه فقتلوه خبر كاذب ولا يوجد دليل على صحة قولهم وإنما هي كذبة إختلقوها يريدون أن يفزعو فيها ضعاف القلوب ))

    --------------------------------------------------------------------

    لماذا لم يذكر الدجال في القرآن الكريم ؟


    قالوا: إنه ذكر في قوله تعالى: (( يوم يأتي بعض آيات ربك لاينفع نفساً ايمانها ... )) [الأنعام: 158] . ( ولاكن لا دليل على ذلك ) .

    عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: (( ثلاثة إذا خرجن لم ينفع نفساً إيمانها لم تكن أمنت من قبل الدجال والدابة وطلوع الشمس من مغربها )) رواه الترمذي .

    والذي نراه ونميل إليه والله أعلم أنه لم يذكر الدجال في القرأن الكريم تماماً لفتنته فهو فتنة آخر الزمان وأعظم فتنة، فترك ذكره في القرآن يُضِلُ الله به كثيراً ممن يكذبون بأحاديث رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ويشككون فيها ويطعنون في نسبتها إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ... هؤلاء من أمثال ( الفرماوية ) المتسميين بالقرآنيين ... وغيرهم من تلاميذ المدرسة ( العقلانية ) .


    هذا والله اعلم .. اللهم قنا عذاب النار وعذاب القبر وفتنة المحيا والممات وفتنة المسيح الدجال


    اسأل الله ان يبشركم ما يسركم ويكف عنكم ما يضركم
    ويثبت يقينكم ويرزقكم حلالا يكفيكم
    ويبعد عنكم كل شيء يؤذيكم
    ويستركم فوق الأرض
    ويغفر لكم ولوالديكم يوم العرض

  2. #2
      مسكي  
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    الإقامة
    البحرين
    المشاركات
    1,107
    جزاك الله خير معلومات قيمة

  3. #3
    اللهم قنا عذاب النار وعذاب القبر وفتنة المحيا والممات وفتنة المسيح الدجال

    الى الاماااام يابو عبدالله

  4. #4
      مسكي  مميز  
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    الإقامة
    السعودية / الطائف
    المشاركات
    794


    جزاك الله خير

    لا تنس ذكر الله

  5. #5

  6. #6
      مسكي  نشط  مميز  
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    5,296
    جزاك الله خيرا

المواضيع المشابهه

  1. ماذا تعرف عن المسيح الدجال ؟
    By العلم نور in forum القـســم الإسـلامي
    مشاركة: 7
    آخر مشاركة: 02-11-2008, 01:37:41
  2. ظهور المسيخ الدجال حقيقة ام خيال
    By zad_8 in forum القـســم الإسـلامي
    مشاركة: 1
    آخر مشاركة: 21-09-2003, 09:37:21
  3. ظهور المسيخ الدجال حقيقة ام خيال
    By zad_8 in forum القـســم الإسـلامي
    مشاركة: 0
    آخر مشاركة: 25-02-2003, 03:19:53
  4. صفات المسيح الدجال..فاذا خرج احذروه
    By ام معاويه in forum القـســم الإسـلامي
    مشاركة: 0
    آخر مشاركة: 08-02-2003, 16:47:58

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •